الرئيسية > فن و ثقافة > الفعاليات > إدارة جامعة بسكرة تُعيق الإحتفال بينّار 
موظف يغلق الباب في وجه المشاركين في إحياء السنة الأمازيغية في بسكرة
موظف يغلق الباب في وجه المشاركين في إحياء السنة الأمازيغية في بسكرة

إدارة جامعة بسكرة تُعيق الإحتفال بينّار 

إحتفلت  لأول مرة جامعة بسكرث  برأس السنة الأمازيغية “ينّار” 2967 , التظاهرة التي إحتضنها المجمع الثقافي  و العلمي للجامعة , إمتدت على مدار يومين تحت شعار “هويتناً … تجمعناً ”  .
إذا كانت نشاطات اليوم الأول قد مرّت في ظروف عادية , فإن أنشطة اليوم الثاني عرفت إضطرابا كبيرا بسبب بيروقراطية  و تعنت الإدارة التي أغلقت الأبواب أمام المنظمين والمشاركين على حد سواء .
لمزيد من التوضيحات حول حيثيات الحادثة  إتصلنا بأحد المنضمين فكانت إجابته كما يلي: “في البداية كنا قد برمجنا يوما واحدا فقط للتظاهرة قبل أن نتجه إلى مصلحة النشاطات الثقافية و الترفيهية لتقديم طلب إضافة يوم 16 جانفي في برنامج التظاهرة فقُوبل طلبنا بالقبول , لكننا تفاجأنا صباح ذلك اليوم بغلق الأبواب في وجوهنا , توجهنا على إثر هذه الحادثة  إلى نائب رئيس الجامعة , هذا الأخير طلب منا العودة إلى مصلحة النشاطات الثقافية و الترفيهية , عند عودتنا إلى هذه المصلحة وافق هذا الموظف على إعطائنا القاعة للفترة الصباحية فقط “.

المنظمون و المشاركون أما باب المجمع الثقافي الموصد في وجوههم
المنظمون و المشاركون أما باب المجمع الثقافي الموصد في وجوههم

بعد أن دخل المشاركون القاعة كانت الساعة قد تجاوزت العاشرة و النصف , يواصل مُحدثنا : ” بدأنا نشاطنا إبتداءا من العاشرة و النصف و الذي كان يحوي محاضرة للأستاذ ساسي عابدي و إلقاءات شعرية و التي دامت إلى الواحدة زوالا عندها جاء مسؤول النشاطات الثقافية و قام بشتم المنظمين لأنهم تجاوزو الوقت مُدعيا أن القاعة محجوزة لنشاطات أخرى في الفترة المسائية و هو ما كذّبه مسؤول آخر , وبقينا ننتظر إلى أن إقترح علينا نائب الجامعة أن ننظم نشاطاتنا المسائية في الكلية لكن المسؤولين في هذه الأخيرة رفضو إستقبالنا  لنعود إلى نائب الجامعة الذي طلب منا أن نحرّر طلبا خطيا  إلى عميد كلية العلوم و التكنولوجيا  لكن مسؤول النشاطات الثقافية و الترفيهية إتصل بهذا الأخير و قال له أننا لم نفتتح النشاط بالنشيد الوطني لتكون هذه الحجة الواهية سببا في غلق أبواب الكلية و المجمع الثقافي  و العلمي أمامنا طيلة الفترة المسائية ولم نتمكن من  تقديم مداخلة ثقافية و تكريم المشاركين و كذا إختتام تظاهرتنا بحفل موسيقي كما برمجنا ”  .
للتذكير كان الوزير الأول عبد المالك سلال قد صرّح مؤخرا أن الدولة الجزائرية سوف تحتفل برأس السنة الأمازيغية في جميع ربوع الوطن بصفة رسمية ,  كما قدمت  وزيرة التعليم، نورية بن غبريط، توجيهات إلى كل مديريات التربية بالاحتفال بـ”ينّار” عبر تنظيم فعاليات في جميع المؤسسات التعليمية ,  لكن هذا الإهتمام الرسمي يبقى مجرد حبر على ورق عندما يسمح بعض المسؤولين لأنفسهم كما حدث في جامعة بسكرة  بعرقلة السير الحسن للإحتفال بدون أي أسباب مقنعة .

يوغرطا حناشي

نشاط اليوم الأول
نشاط اليوم الأول

 

مشاركات

طالع أيضا

تكريم زميلنا حنّاشي بتيمقاد

زميلنا يوغرطا حنّاشي يُكرّم بجائزة “آمراو ن-وورغ” بتيمقاد

إحتفلت مدينة تيمڨاد (همڨال) برأس السنة الأمازيغية “ينّار” يوم 13 جانفي الماضي ببرنامج ثري تخللته …

مشاركات