الرئيسية > أقلام حرّة (صفحة 20)

أقلام حرّة

لا تعبّر المقالات المنشورة في ركن “أقلام حرّة” عن رأي موقع “إينوميدن.كوم” بالضرورة، بل هي ملزمة فقط لأصحابها.

التلفزيونُ قاتلُ مشاهديه

خنشلة، وفاة امرأة تأثرا بمشاهد على تلفزيون الشروق - عادل صياد

قالتْ يوميةٌ ناطقةٌ بالعروبية، ومالكةٌ لفضائيةٍ مشهودٍ لها بالشعوذة و”تدعيش” المشاهدين، إنَّ سيّدةً من شرق البلاد، تكون قد فارقت الحياةَ، حزنا وتأثّرا باعتداء الصهاينة على الأقصى. وسرد مراسلها من موقع “الجريمة”، أنَّ السيّدة فلانة، كانت تتابع عبر تلك الفضائية، اليوم …

اقرأ المزيد »

قصّة الإيمان – الجزء الأول: سمعنا وأطعنا!!…

إذا كنا عربا فلماذا تعربوننا، وإذا لم نكن عربا فلماذا تعربوننا؟

نُشِرَ لِي، في جويلية، على موقع اليومية الإخبارية الوطنية “الرّائد” في ركن (قضايا وآراء)؛ مقال تحت عنوان: “نحن وفرنسا؛ استعمار ثم استحمار“. أقتبسُ منه: ” … من العجيب أن تتزامن أولى إرهاصات التقومج العروبي في الجزائر مع الحربين (العالميتين)، والأغرب …

اقرأ المزيد »

موظف دولة أم “ربّي” في ولاية خنشلا؟!…

موظف دولة أم ربي في ولاية خنشلة؟!

على غير العادة، التي جرت منذ أكثر من 16 سنة، جاء الدخول المدرسي، لهذا الموسم في بلدية الحامة بماسكولا (ولاية خنشلا)، ليضع نهاية لتدريس مادة اللغة الآمازيغية في ثانوية “الشهيد عقون صالح بن بوقرة” تبعا لإرادة أحد “الربوب” الذين تعج …

اقرأ المزيد »

فقـــه الهويـة تعـريبُ الإسـلام أمْ أَسْلَمَـة العروبـة ؟

فقه التعريب

نحنُ أمازيغيُّون لَمْ يُعَرِّبْنَا الإسلامُ… هل صحيح أن الديانة الإسلاميَّة تُعَرِّبُ معتنقيها؟ كثيراً مّا نسمع – ولا زلنا نسمع – قولة الشيخ «الأمازيغي» الجزائري السيد عبد الحميد بن باديس رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين (المتوفَّى ، رحمه الله ، سنة …

اقرأ المزيد »

“سيرتا أمازيغية منذ نشأتها يا سعدي وأتباعه !”

سيرتا سنة 1840

كتب رونان في مقاله عن الرجل القبائلي قائلا:” إنّ الرجل القبائلي ليس فنيقيا ولا رومانيا ، بل هو نوميدي أصيل سليل شعب ماسنيسا وسيفاكس ويوغرطا”، فأيت منقلات وإيدير من طينة هؤلاء الملوك يا أستاذ السعدي، فالجزائر العربية التي صنعتموها بتحايلكم …

اقرأ المزيد »

المدرسة الجزائرية ، إلى أين ؟

المدرسة الجزائرية .. إلى أين؟

أنا إنسان من صنع جزائر الإستقلال، خريج المدرسة الجزائرية مئة بالمئة. عشت الأيام الأخيرة للثورة والأولى للإسثقلال . رأيت بأم عيني أنا وأقراني الأطفال ، جنود جيش التحرير ينزلون من الجبال ، بأثياب رثة وقشاشيب أوراسية بالية ، وأحذية ممزقة …

اقرأ المزيد »

نحن وفرنسا؛ استعمار ثم استحمار…

جمعية العلماء المسلمين والقومية العربية

إن التغييب العمدي لتاريخ الشّمال الإفريقيّ عامّة، و”دزاير” خاصة، من قبل النظام القومي العربي لـ”دزاير” المستقلّة، إنما كان هدفه الأوّل، والأساسي؛ التدليس على عامّة الشعب، وترسيخ الوهم. نفس الوهم الّذي كرّسته الدعاية الفرنسية الاستعمارية، الاستيطانيّة، لإلحاق هته الأرض بفرنسا، هو …

اقرأ المزيد »

ولا تنسوا التضامن!

الصورة الجرافيكية من انجاز "الموسطاش" El Moustach، فنان دزيري شاب

« Vorwärts, nicht vergessen Die Solidarität ! » , (Solidaritätslied), 1947. Text : Bertolt Brecht/Ernst Busch. “إلى الأمام، ولا تنس التضامن!”  « Solidaritätslied » (أنشودة التضامن)، 1947. كلمات: برتولت برشت وارنست بوش. “لقد سهرت البورجوازية الرجعية في كل مكان على إثارة الصراعات الدينية من أجل أن …

اقرأ المزيد »

الاختراقات الفكرية والدّينية للمجتمع الشاوي

الاختراقات الفكرية والدّينية للمجتمع الشّاوي

على امتداداته الواسعة، احتفظ المجتمع الشّاوي بعادات وتقاليد عشائرية منتشرة نسبيّا، تتميّز في جوهرها بطابع التكافل والمحاباة للـ”مجموعات المرجعية” القديمة المتعاقد عليها اجتماعا بتسمية “لْعرْش” الذي ينتسب إليه أبناؤه إمّا بالعرق أو الولاء أو التحالف. هذه الكيانات التي تشكّل إلى …

اقرأ المزيد »

بوابة التحضّر المسدودة، عمدا، في وجه إيشاويّن

غوفي المدينة الألفية المتروكة عرضة للتآكل

إن ثقافة “العطلة” (Vacation culture) التي سادت العالم الحديث، هي واحدة من أكثر الظواهر تأثيرا اليوم، ففترة الانقطاع عن الجهد بعد مداومة والسفر داخل أو خارج بلاد بعينها كنوع من المكافأة الذاتية، عامل ذو آثار واستقراءات نفسية واجتماعية وثقافية عميقة …

اقرأ المزيد »